مكتبة السنغال

Senegal book


🌻 سفينة يَاكَارْ 🌻

🌻 سفينة يَاكَارْ 🌻 هي تلك الخشب المفبرك الذي لن يعتدل في عالمه ، هي رجاء شبان أفارقة صارعتهم أحلامهم اللاواعية في معارك الحياة ، هي سفينة ياكار ( سفينة الرجاء) التي تعبر المحيط الأطلسي سواء إلى بارشلونا أو إلى برزق مهبط الأرواح... السفينة هنا تنطلق في قارة الدم والدمع أرض الخذلان والفرار ، حيث الذهب والفضة والمعادن وآليات حياة الرفاهية تلمع على أنظارنا ولن نمسكها مهما جرينا كأنها سراب في قيلولة مشمسة... ستنطلق على أية حال وهي تحمل: _رجلا ترك خلفه عشيقة حاملا نصف من روحه ، حياتها من دونه ورقة في موسم الخريف _ ستنطلق ومعها شاب يحمل جبال هوتفولتا من المسؤوليات ، عائلة بأكملها ترجو لقمة عيشها من هذا المضحي _ وأما هذا اليافع ماله وهذا السفر إلى معادلة المجهول وكيف هان له أن يترك أمه مصدر حياته التي لم تبق لها من الحياة إلى النظر إلى ابنه _ هذا الهرم الذي مال شعره إلى الأبيض أي محرك يعيش في داخله حتى يهجر أرضه ويسلب روحه النقية إلى معادلة الاحتمالات _ أيتها السفينة كيف لا تتضعضع لحمل هذه المرأة التي هي العين في العمران البشرية ومن يكون غيرها الألف واللام في كل الحضارات الإنسانية لحظة !!! لتعتدل السفينة ونصغي إليها تقول : .......... إلكيم التتمة.... الكاتب Xafcãr x

مكتبة التراث